عقيل الحمداني اين تقع اطلال كربلاء القديمة ؟

    الابحاث والمقالات

    اين تقع اطلال كربلاء القديمة ؟

       
    487 مشاهدة   |   0 تقييم
    تحديث   21/10/2017 9:59 صباحا

    اطلال ارض كربلاء - المعجم الشامل لمعركة كربلاء :

     اختلف من أرّخ لهذه المدينة حول المكان الذي يشار إليه بأنّه كربلاء الأصليّة. قال مؤرّخ كربلاء سلمان آل طعمة: يوجد اليوم على ما بلغني على بُعد بعض أميال في القسم الشّمالي الغربي من مدينة كربلاء باتّجاه ضريح الحرّ بن يزيد الرياحي في أرض القرطة والكمالية أكم وأطلال قيل: إنّها كربلاء الأصليّة.

    وقبل سني الحرب العالميّة الأولى كان بعض ألافراد عند نزول المطر يستخرجون من نفس الأطلال طابوق فرشي ضخم سلطاني يحملونه على حميرهم إلى كربلاء لبيعه على الأهلين كوسيلة للعيش والارتزاق، ( وأذكر في هذا الخصوص أنّ السّيد كاظم العطّار كان مشغولاً ببناء داره الواقعة في حارة باب الطّاق مقابل إمام بارة الأميرة تاج داربهو الهنديّة يبتاع منهم لبنائه ).

    فموقع ( كربلاء ) واقع على بعد بضع أميال في الشمال الغربي من بلدة كربلاء الحالية, ممّا يلي أرض القرطة، وهو مكان مرتفع يسمّى باصطلاح اليوم : الظهيرة أو العرقوب. ويبعد موقعها عن قبر الحرّ بن يزيد الرياحي حوالي سبعة آلاف متر . وتعود ملكيتها اليوم لآل بحر العلوم القاطنين في هذه البلدة المشرّفة ([1])

    وقد جاء في ( نفس الرحمن في فضائل سلمان ـ للعلّامة الميرزا حسين الطبرسي ) عن موضع كربلاء ما نصه: وأمّا كربلاء فالمعروف عند أهل تلك النواحي إنّها قطعة من الأرض الواقعة في جنب نهر يجري من قبلي سور البلدة، يمرّ بالمزار المعروف بابن حمزة، منها بساتين, ومنها مزارع, والبلدة واقعة بينها.

    وفي الجنوب الشّـرقي من البلدة المشرّفة قطعة أرض يُطلق عليها اليوم لفظة ( كربله ) بهاء، ويزعم مَنْ لا علم له بذلك أنّها القرية التي كانت عليها المزارع حين ورود أبي عبد الله ع إليها، ومنها اشتق الاسم لهذه البلدة

     

    ([1])  الكليدار ،ال طعمة ، بغية النبلاء في تاريخ كربلاء ، ص 8 حققه. عادل الكليدار. مطبعة الإرشاد بغداد.



    comments تعليقات

    الاسم

    البريد الالكتروني

    نص التعليق
    0/2000




    جميع الحقوق محفوظة لدى شركة ميديا لايف
    3:45